أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار » أخبار مصر » معهد الفلك يوضِح تفاصيل “زِلزال نويبع” ويُحذِّر : له توابِع

معهد الفلك يوضِح تفاصيل “زِلزال نويبع” ويُحذِّر : له توابِع

صُرِّح الدُّكتور مُحمّد ابوالعلا رئيس المعهد القومى لِلبُحوث الفلكيّة والجيوفيزيقية بِأنّ الهزّة الأرضيّة الّتي شعر بِها سُكّان مدينة القاهِرة وعدد مِن مُحافظات الجُمهوريّة بُلِغت قوّتها 2ر5 درجة على مِقياس ريختِر وحدثت في السّاعة الخامسة و34 دقيقة بِالتّوْقيت المحلّيّ لِمدينة القاهِرة .

وأُشارّ في تصريح لِوِكالة انباء الشّرق الأوْسط ، السّبت ، إلى أنّ محطّات رصد الزّلازِل التّابِعة لِلشّبكة القوْميّة لِلزّلازِل والمُنتشِرة في مُختلِف مُحافظات الجُمهوريّة سُجِّلت هذِه الهزّة وتوابِعُها الصّغيرة الّتي تلّتها ، لافتا إلى أنّها توابِع غيْر محسوسة .

وقال إنّه لم يُرِد لِلمعهد ما يُفيد بِحُدوث أيّ خسائِر في الأرواح والمُنشآت جِراء هذِه الهزّة الّتي وصفها بِأنّها غيْر عِملاقة ، مُشيرا إلى ان مركزُها يقع على بعد 6 كيلو مِترات جنوب شرق مدينة نويبع على عُمق 11 كيلو مِترا مِن سطح البحر وعلى بعد 350 كيلو مِترا مِن القاهِرة .

وأضاف أنّ هذِه الهزّة وقعت في مِنطقة ذات نشاط زِلزالي ، حيْث يمرّ بِها أحد الأحزمة الزِّلزاليّة السِّتّة العِملاقة على مُستوى العالم ، وهو حِزام شرق أفريقيا ، لافتا إلى أنّ أكبر هزّة أرضيّة وقعت في العصر الحديث كانت في مِنطقة حِزام شرق أفريقيا حيْث بلغ 7 . 2 درجة على مِقياس ريختِر وحُدِث يوْم 22 نوفمبر 1995 .

ونفى الدُّكتور أبوالعلا وُجود أيّ علاّقة بيْن العاصِفة الجوّيّة الّتي تتعرّض لها مِصر مُنذ الصّباح الباكِر وتِلك الهزّة الأرضيّة ، مُشيرا إلى أنّ الهزّات الأرضيّة هي ظاهِرة طبيعيّة عِبارة عن اهتزازت أو سِلسلة مِن الاهتزازت الاِرتِجاجيّة لِلأرض والنّاتِجة عن حركة الصّفائِح الصّخريّة وتُحدِّد درجة الزِّلزال بِمُؤشِّر يُقاس مِن 1 إلى 10 ، وتُعِدّ الزّلازِل مِن 1 – 4 زلازِل بسيطة لايمكن الشُّعور بِها ، ومِن 4 – 6 تعتبِر مُتوَسِّطة الأضرار ، فيما تكون الدّرجة القُصوى مِن 7 – 10 حيْث يترتّب على هذِه الدّرجة تدمير مدينة بِكامِلِها .

شاهد أيضاً

السُّجون توضِح حقيقة مرض مرِسي – والإخوان :” دسّوا له السُم في الطّعام “

نُفي مصدر أمِني بِقِطاع السُّجون التّابِع لِوِزارة الدّاخِليّة ، ما تُردِّدُه صفحات الإخوان عن تسمُّم …