أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار » أخبار مصر » 4 بِنوِّك تلغى تطبيق الحدّ الأقصى على المُرتّبات بدءا مِن الشّهر الحالي

4 بِنوِّك تلغى تطبيق الحدّ الأقصى على المُرتّبات بدءا مِن الشّهر الحالي

الأهلى والقاهِرة والتّعمير والمُصرِّف المُتّحِد تُطبِّق الحُكم القضائى لِصالحها بِشكل فوَرى البنك الأهلى يُقرِّر صرف فروق مُرتّبات الشهور الماضيَة بِأثر رُجعى بدأت 4 بُنوك مِصريّة هى « الأهلى »« القاهِرة »« التّعمير والإسكان » و « المُصرِّف المُتّحِد »، تنفيذا فوَريا لِحكُم قضائى يُعفيَها مِن تطبيق الحدّ الأقصى لِلأُجور ، بِحسب مصدر مسئول بِالبنك الأهلى فى تصريحات خاصّة ل « الشُّروق ».

« البنك عِندنا أصلا كان على يقين إنّ القرار سيكون لِصالحه ومِن ثُمّ أُعلِن منشورا بِإلغاء الحدّ الأقصى لِلأُجور مُنذ بِدايَة شهر يونيو الحالى »، يوضِح المصدر .

وكان إبراهيم محلب رئيس مجلِس الوُزراء ، قد اُتُّخِذ قرارا العام الماضى ، بِتطبيق الحدّ الأقصى لِلأُجور على جميع موظفى الحُكومة المِصريّة ، دون اِستِثناء أى قِطاعات ، ومِنها البُنوك المِصريّة التّابِعة لِلقِطاع العامّ .

ولكِن بعد ما يقرُب مِن عام ، أصُدِر القضاء الإدارى حكما يوْم الثُّلاثاء الماضى ، بِبُطلان قرار مجلِس الوُزراء بِتطبيق الحدّ الأقصى على 4 بُنوك رُفِعت تِلك القضيّة هى البنك الأهلى ، القاهِرة ، التّعمير ، والمُصرِّف المُتّحِد .

وأوضِح المصدر « قُدِّمت إدارات البُنوك الأربعة مُستندات تُثبِت حجم الأضرار التى وقعت على البنك جِراء هذا القرار ، مِن اِستِقالة العديد مِن القيادات التى تتمتّع بِكفاءة عاليَة ، مِمّا تسبُّب فى هُبوط أداء البنك خِلال الفترة الأخيرة ».

وبِحسب مصدر البنك الأهلى ، تعتزِم الإدارة صرف جميع فُروق المُرتّبات التى خصمت فى السّابِق بِأثر رُجعى ،« إدارة البنك كانت تضع فُروق المُرتّبات التى تُمّ تخفيضُها فى مُخصّصات البنك ، ومِن ثُمّ فهى لم تتصرّف فيها ، ولِذلِك سيَتِمّ صرفُها بِأثر رُجعى »، مُشيرا إلى أنّه قد يتِمّ صرف المبالِغ على أكثر مِن مرّة . ويَقول المصدر « لا أعلم إذا كانت البُنوك الثّلاثة الباقيَة ستقوم بِصرف فرق الرّواتِب بِأثر رُجعى أم لا ، كُلّ إدارة على حسب سياستِها الدّاخِليّة ».

وردّا على سُؤال ل « الشُّروق »، قال مسئول فى بنك القاهِرة ، إنّ « إدارة البنك أعلنت عن وقف تطبيق الحدّ الأقصى بِدايَة مِن قبض شهر يونيو الحالى ، والذى يتوَقّع صرفُه فى الأوّل مِن يوليو القادِم ».

أمّا فيما يتعلّق بِالمبالِغ التى تُمّ خصمُها مُنذ تطبيق القرار ، فإنّ إدارة « القاهِرة » لم تُعلِن بعد أى شىء بخصوص هذا الأمر ، وإنّ كانت هُناك مُطالبات قويّة بِضرورة تحصيل هذِه المبالِع بِأثر رُجعى .

شاهد أيضاً

السُّجون توضِح حقيقة مرض مرِسي – والإخوان :” دسّوا له السُم في الطّعام “

نُفي مصدر أمِني بِقِطاع السُّجون التّابِع لِوِزارة الدّاخِليّة ، ما تُردِّدُه صفحات الإخوان عن تسمُّم …

تعليقات